تتم عملية استئصال الرحم والمبايض عادة لأسباب علاجية خاصة بعد الإصابة بالأورام في أى من أعضاء الجهاز التناسلي سواء في الرحم أو عنق الرحم أو المبايض
لم يعد استئصال الرحم والمبايض يتم من خلال الجراحة المفتوحة إلا في حالات إزالة الأورام الخبيثة في نفس العملية ويتم استئصال الرحم والأعضاء التناسلية في حالة الحاجة إلى ذلك.

عملية استئصال الرحم بالمنظار

تنقسم عملية استئصال الرحم بالمنظار إلى طريقتين من بينهم :

  • استئصال الرحم بمنظار البطن: تتم العملية من خلال 3 شقوق في البطن وإدخال الكاميرا المتصلة بنهاية الأنبوب ومضاءة ليتمكن الطبيب من رؤية الأعضاء الداخلية ولا ينتج عنها إلا جروح بسيطة في البطن.
  • عملية استئصال الرحم بالمنظار المهبلي : يتم استئصال الرحم والمبايض من خلال شق مهبلي باستخدام أدوات جراحية بالمنظار.

غالبا ما يسبق التحضير لعملية استئصال الرحم والمبايض عدد من الفحوصات اللازمة من بينها فحص للتأكد من عدم وجود مرض في عنق الرحم حيث يقوم  طبيب النساء باٍجراء فحص بالأمواج فوق الصوتية للرحم والمبايض. وفي بعض الحالات، هنالك حاجة لإجراء فحص التصوير المقطعي المحوسب (CT).

لماذا يتم اللجوء لعملية استئصال الرحم بالمنظار

هناك عدد من الأسباب التي تجعل من استئصال الرحم ضرورة خاصة مع عدم جدوى العلاج في هذه الحالات:

  • سرطان الجهاز التناسلي: مثل سرطان الرحم أو عنق الرحم
  • الأورام الليفية : والتي قد تسبب النزيف باستمرار، وفي بعض حالات الأورام الصغيرة يمكن علاجها بالأدوية ولا تحتاج لإزالة الرحم.
  • تدلي الرحم: وهو يعني هبوط الرحم من خلال المهبل وهو ما يحدث نتيجة ضعف الأربطة الداعمة له مسبباً ضغط على الحوض
  • النزيف المهبلي: قد تصل درجات النزيف إلى وضع غير طبيعي باستمرار خاصة في أوقات الدورة الشهرية ويصبح من الصعب السيطرة على النزيف بالطرق التقليدية

تكلفة عملية استئصال الرحم فى مصر

تختلف تكلفة عملية ازالة الورم الليفي من طبيب إلى آخر طبقا لعدد من العوامل من بينها:

  • خبرة الطبيب
  • المستشفى التي سيتم فيها الجراحة
  • هل تصاحب العملية إزالة اورام أو أنها ستكون استئصال للرحم والمبايض فقط

يجري الدكتور خالد عبد الملك ، دكتور أمراض النساء والتوليد والعقم – استشاري أطفال الأنابيب والحقن المجهري بالقصر العيني جامعة القاهرة، جراحات مناظير البطن والرحم وعلاج مشاكل التبويض والفحص الدوري لعنق الرحم لتجنب الإصابة بالأورام