المشيمة Placenta 

تتكون المشيمة عند حدوث حمل و تتصل بالجنين عن طريق الحبل السري ، و المشيمة تعتبر المسئول الأول عن عمليات الجنين الحيوية و من أبرز وظائفها مساعدة الجنين على التنفس و تغذيته و عملية إخراجه.

ما هي المشيمة المتقدمة Placenta Previa

المشيمة المتقدمة هي حالة حيث تكون المشيمة أسفل الرحم بحيث تغطي عنق الرحم جزئيا أو كليا..
و تحدث المشيمة المتقدمة تقريبا في 1 من كل 200 حالة حمل في الثلاث أشهر الأخيرة
و تعتبر أكثر شيوعا عند ولادة أكثر من طفل أو الولادة القيصرية أو الحمل بتوأم أو أكثر أو حراجة من جراحات الرحم

أنواع المشيمة المتقدمة 

  • المشيمة المتقدمة الكاملة Complete Previa  و هي تغطّي عنق الرحم بالكامل
  • المشيمة المتقدمة الجزئية partial Previa  و تغطّي جزء من عنق الرحم 
  • المشيمة المتقدمة الحافية Marginal previa  و تكون ممتدة بالقرب من عنق الرحم 

أعراض المشيمة المتقدمة 

تختلف أعراض المشيمة المتقدمة من حالة لأخرى و لكن أشهر عرض هو حدوث نزيف بدون أم لأثناء الأشهر الثلاثة الأخيرة ، و قد يحدث إنقباضات مبكرة بعضلات الرحم و قد يحدث تغير في أوضاع الجنين

المضاعفات 

عند حدوث المشيمة المتقدمة يجب المتابعة مع الطبيب المتخصص لتجنب حدوث المضاعفات التي قد تكون:

  • نزيف حاد 
  • ولادة مبكرة 

و قد يتطور الأمر إلى حدوث المشيمة الملتصقة placenta accreta و هي حالة خطيرة و قد يؤدي الأمر إلى استئصال الرحم 

التشخيص

يتم تشخيص المشيمة المتقدمة عند شكوى السيدة الحامل من حدوث نزيف متكرر  و لكن لتشابه هذا العرض مع أمراض أخرى فيطلب منها الطبيب فورا إجراء أشعة الموجات فوق الصوتية ultra sound waves أو قد يتطلب الأمر إلى أشعة الرنين المغناطيسي MRI 

العلاج 

بعد التشخيص يجب على السيدة الحصول على الراحة التامة بالسرير و التردد على المستشفى باستمرار حتى الولادة
إذا كان النزيف شديد و لا يمكن إيقافه فيتم الولادة القيصرية فورا.
في بعض حالات المشيمة المتقدمة الحافية  Marginal previa يمكن حدوث الولادة الطبيعية ولكن في النوعين الآخرين الولادة القيصرية هي الحل المناسب.
وفي النهاية يجب على السيدة الحامل المتابعة مع الطبيب من أول شهر حمل لتجنب حدوث أي مضافات و الاستماع إلى إرشادات الطبيب و يوفر مركز الدكتور خالد عبد المالك كل ما يخص الحمل أهمها  متابعة الحمل والحمل الحرج