يعد فحص عنق الرحم أحد الفحوصات الهامة الخاصة بالنساء والتي تساعد في اكتشاف الأورام السرطانية وعلاجها في مرحلة مبكرة.

أسباب الفحص الدوري لعنق الرحم

يساعد الفحص الدوري لعنق الرحم في الاكتشاف المبكر لمرض سرطان عنق الرحم مما يساعد على العلاج في مرحلة مبكرة ويقلل نسبة الوفيات الناتجة عن المرض.
ويفضل إجراء الفحص الدوري لعنق الرحم لدى النساء بين 25 و49 عامًا كل ثلاث سنوات، وبين 49 و64 عامًا كل خمس سنوات.

كيف يتم فحص عنق الرحم؟

يتم فحص عنق الرحم من خلال المنظار الرحمي الذي يتم إدخاله في فتحة المهبل بعد تعقيمه بشكل جيد لتنجب انتقال العدوى بين المرضى.
بعدها يقوم الطبيب بسحب عينة من الخلايا الموجودة في عنق الرحم وإرسالها إلى المختبر لفحصها وتحليلها.
ويعتبر فحص عنق الرحم إجراء بسيط وغير مؤلم ويستغرق عدة دقائق فقط.

الدكتور خالد عبد الملك أستاذ أمراض النساء والتوليد واكتشاف الأورام الليفية وعلاج بطانة الرحم المهاجرة باستخدام أجهزة طبية متطورة.

كيفية التعرف على مشاكل عنق الرحم وكيف يتم اكتشفها بالمنظار أو الأشعة التليفزيونية